أخبار سياسية

إنهاء الحرب في اليمن.. محطة أمريكية جديدة في مسقط

26/02/2021, 10:32:46

قالت مصادر إعلامية إن المبعوث الأميركي إلى اليمن، تيموثي ليندركينغ، ناقش مع وزير الخارجية العُماني، بدر البوسعيدي، تطورات الأوضاع في اليمن والجهود المبذولة لإنهاء الحرب.

يأتي ذلك ضمن جهود أمريكية متواصلة ومكثفة لإنهاء الحرب في اليمن، حيث وصل تيموثي ليندركينغ، اليوم الجمعة، إلى العاصمة العمانية مسقط، كثاني محطة في جولته الجديدة التي استهلها من الرياض، لإحياء عملية السلام المتعثرة.  

واوضحت وكالة الأنباء العمانية الرسمية أن الجانبين شددا "على أهمية معالجة الأزمة الإنسانية، ودعم جهود تحقيق التسوية السياسية بين جميع الأطراف اليمنية عبر الحوار البنّاء، والمفاوضات السلمية".

وكان ليندركينغ قد عقد، خلال اليومين الماضيين، سلسلة لقاءات مع مسؤولين يمنيين وسعوديين في الرياض، لإحياء الحل السياسي بالتزامن مع تحركات مماثلة أجراها المبعوث الأممي مارتن غريفيث.  

وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية، مساء أمس، أن اللقاء الذي جمع ليندركينغ بالوزير العماني "كان مثمراً"، كما أكدت أن الحكومة الشرعية في اليمن "ضرورية لإيجاد حل سياسي مستدام للصراع في اليمن".

وتوقعت مصادر إعلامية أن يعقد المبعوث الأميركي محادثات مع الوفد التفاوضي لمليشيا الحوثي الموجود في مسقط، منذ آواخر 2018.

وتعد سلطنة عُمان من أبرز اللاعبين الإقليمين في الملف اليمني، واستقبلت الأربعاء الماضي وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، لبحث الملف اليمني.
في غضون ذلك، قالت وكالة "واس" السعودية إن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أثنى على دعم المملكة لجهود الأمم المتحدة للوصول إلى هدنة، ووقف لإطلاق النار في اليمن.

وأوضحت الوكالة أن مباحثات هاتفية بين الملك سلمان وبايدن تناولت أيضا "التزام الولايات المتحدة بالدفاع عن المملكة تجاه تهديدات إيران والجماعات الإرهابية".

وجاءت المحادثة بعد ساعات من تأكيد متحدثة البيت الأبيض، جين ساكي، في مؤتمر صحفي، أن "المباحثات الهاتفية بين الرئيس جو بايدن والملك سلمان ستجرى قريبا جدا".

من جانبها، قالت وزارة الخارجية الأمريكية إن وزير الخارجية، أنطوني بلينكن، بحث مع نظيره السعودي، فيصل بن فرحان، تعاون الجانبين لإنهاء الصراع في اليمن.

المصدر : غرفة الأخبار
تقارير

رمضان في تعز.. ضيف المعدَمين والعاجزين عن استضافته

عوامل متراكمة أثرّت بشكل كبير على التهيّؤ للشهر الكريم، الذي يحلّ في ظل ارتفاع معدلات الفقر، والبطالة، وفقدان الوظائف، والرواتب، وندرة الأعمال، وشحة مصادر الدخل، وغلاء الأسعار، ما يجعل شراء السلع الرمضانية ترفا وحلما صعب المنال

مقالات

طبَّاخ الجمعية اليمانية الذي أنجب وزيرين وخبيرين وقائدة نسوية!!

في استرجاعاته السيروية يتذكر حسين السفاري "بنجلة الأغابرة"، أو العمارة التي كان مستأجرا لها رجل الأعمال المعروف عبدالملك أسعد الأغبري، بالقرب من ممر العطّارين في 'كريتر' بمدينة عدن أواخر أربعينيات القرن الماضي، وكيف كان يفدُ إليها العديد من الشبان القادمين إلى المدينة من جهة 'حيفان

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) خاصة بنا. بمواصلة تصفحك لموقعنا فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) وعلى سياسة الخصوصية.