"يمن نت" ترفع تسعيرة الإنترنت 100% ومطالبات بكسر الاحتكار

  • 25,Sep 2019
  • المصدر: بلقيس - غرفة الاخبار

أقرت شركة "يمن نت" الخاضعة لسيطرة ميليشيا الحوثي، زيادةً في سعر تعرِفة الانترنت تصل إلى 100%، فيما عدها مختصون بالأغلى على مستوى العالم.


ووفق الأسعار الجديدة التي نشرتها الشركة – الرسمية - على موقعها الإلكتروني، فإن سعر الغيغا الواحد زاد من اثنين وستين ريالاً، إلى مائة وخمسة وعشرين ريالاً بما يوازي الضعف.


وتعد شركة يمن نت الواقعة في العاصمة صنعاء هي المزود الوحيد للإنترنت في اليمن، وتم السيطرة عليها من قبل مليشيا الحوثي، فيما باتت تسيطر على الفضاء الالكتروني كاملاً.


وطالب مختصون ونشطاء بكسر الاحتكار ومنح تصاريح منافسة لشركات جديدة في المناطق المحررة.


ويشكو اليمنيون من سوء خدمة الإنترنت التي تُعد الأبطأ في العالم، في الوقت الذي يوظِّف فيه الحوثيون خدمات الاتصالات والانترنت لكسب الملايين، ودعم مجهودهم الحربي.


وبلغ عدد مستخدمي الإنترنت في اليمن حتى منتصف 2018م 6.911 مليون شخص، أي 24.6% من إجمالي عدد السكان، فيما يعد الأقل نسبة في الشرق الأوسط، وفقاً لتقرير لـ "مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي".


ويعد النت في اليمن من الاغلى على مستوى العالم، إذ تقدّر كلفة أقصى سرعة في اليمن بـ 91.66 دولار، بينما تقدّر كلفة أقصى سرعة في هونغ كونغ (1024 ميغابايت) بـ 27.66 دولار.


ومنذ سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء في سبتمبر/ أيلول 2014م قاموا بحجب تطبيقات عديدة كـ تلغرام وتويتر وفيسبوك وواتساب، بالإضافة إلى معظم المواقع الإخبارية والتجارية المناوئة لهم، فيما يعتمد قادة المليشيا على النت الفضائي العالي الكلفة.