الأمم المتحدة تدعو الأطراف اليمنية للعودة إلى طاولة المفاوضات

  • 24,Apr 2019
  • المصدر: غرفة الأخبار
دعت الأمم المتحدة جميع أطراف الصراع اليمني إلى العودة لطاولة المفاوضات، وتنفيذ اتفاق الحديدة.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده ستيفان دوغريك، المتحدث باسم الأمين العام، بمقر المنظمة في نيويورك.

وقال دوغريك للصحفيين، إن الاتصالات مستمرة مع جميع أطراف الصراع، ومع أولئك الذين يملكون تأثيرا عليهم حسب قوله، للعودة إلى طاولة المفاوضات وتنفيذ الاتفاق الذي وقّع عليه الجانبان أواخر العام الماضي.

وأوضح دوغاريك أن التقارير الأممية تؤكد أن العنف المباشر، وانعدام الرعاية الصحية وشح الغذاء أودى بحياة مائتين وخمسين ألفَ شخص في اليمن.

يأتي ذلك فيما كشف تقرير للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، عن استخدام العنف الجنسي، كأداة حرب في الصراع الدائر في تسع عشرة دولة في العالم، بينَها اليمن.

جاء ذلك في تقرير ناقشه مجلس الأمن الدولي، في جلسة عامة بمقر الأمم المتحدة بنيويورك، ويغطي التقرير الفترة من يناير إلى ديسمبر من العام الماضي ألفين وثمانية عشر.

وبحسب التقرير فقد تزايد عدد حالات الإبلاغ عن حدوث عنف جنسي نتيجة الحرب في اليمن، وخصوصا خلال الربع الأخير من العام الماضي، مشيرا الى أن التقارير تشمل حالاتِ اعتداء بدني أو جنسي واغتصاب واسترقاق جنسي، ارتكبتها في بعضِ الحالات أطرافُ النزاع.