استشهاد 8 مدنيين في غارة للتحالف بإب ومقتل 7 حوثيين في تعز

  • 25,Sep 2016

أعلنت المقاومة الشعبية مقتل 7 من مسلحي مليشيا الحوثي والمخلوع صالح وإصابة 13 آخرين، في المعارك المتواصلة غربي مدينة تعز، جنوب غربي اليمن، وقصف مقاتلات التحالف العربي.

 

وقال بيان للمركز الإعلامي للمقاومة بأن 3 من عناصر المقاومة وقوات الجيش الوطني، أُصيبوا جراء المعارك المتجددة بين الطرفين.

 

وأضاف البيان بأن المعارك تجددت، عقب هجوم شنه مسلحو الحوثيون على مواقع المقاومة وقوات الجيش الوطني، في محيط مدرسة همدان بمنطقة حذران، غربي المدينة، من أجل التقدم في تلك المناطق وكسر دفاعات المقاومة، مُشيراً إلى غارات شنها التحالف على مواقع مختلفة للحوثيين في محيط المدينة.

 

ويحاصر مسلحو "الحوثيين" مدينة تعز من منطقة الحوبان في الشمال، والربيعي في الشرق، فيما تحدها السلاسل الجبلية من الجنوب.

 

على صعيد متصل استشهد نحو ثمانية مدنيين وجرح مالا يقل عن عشرين اخرين في غارة جوية لطائرات التحالف طال منزلاً سكنياً في محافظة إب.

 

وقالت مصادر محلية إن الغارة استهدفت منزلاً في مفرق جبلة، ما تسبب بسقوط ضحايا من المدنيين بينهم نساء وأطفال، وتضررت عدد من المنازل.

 

وفي ذات الاتجاه قصفت مقاتلات التحالف العربي ، معسكراً تابعاً للقوات الموالية للمخلوع"صالح" جنوب شرقي محافظة إب.

 

وقال مصدر عسكري "للأناضول"، إن 12 غارة جوية استهدفت معسكر اللواء 30 مدرع، أو ما يُعرف بمُعسكر "الحمزة"، بمنطقة قاع الجامع بمديرية السبرة جنوب شرقي المحافظة، وإن الضربات استهدفت تجمعات للمقاتلين وآليات عسكرية.