أكثر من 30 قتيلا وعشرين جريحا في تفجيرين انتحاريين استهدفا مجندين في محافظة عدن

  • 23,May 2016

قتل نحو 30 شخصا وأصيب أكثر من عشرين آخرين في تفجيرين متزامنين بمدينة عدن.

وقال محافظ عدن عيدروس الزبيدي إن 20 قتيلا و20 جريحا سقطوا في انفجار سيارة مفخخة استهدفت مجندين في مديرية خور مكسر بعدن.

وأشارت مصادر إعلامية إلى انفجار آخر وقع امام معسكر  بدر في خور مكسر. ونقلت المصادر بأن أكثر من 30 قتيلا سقطوا في التفجيرين.

وتوقعت مصادر محلية بارتفاع عدد الضحايا خلال الساعات القادمة خاصة وهناك بعض الإصابات الحرجة في صفوف الجرحى.

وأضافت المصادر أن الانفجار الثاني كان بعد دقائق معدودة من الانفجار الأول الذي استهدف مجموعة من المجندين أمام منزل عبدالله الصبيحي قائد المعسكر.

واستهدف أحد التفجيرين مجندين في الجيش اليمني أثناء تجمعهم خارج مركز للتجنيد بمدينة عدن، مما أدى إلى سقوط عشرين قتيلا بحسب ما أفاد به مصدر أمني لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأوضح المصدر أن انتحاريا يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه وسط تجمع لعشرات من المجندين في حي خور مكسر بعدن.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية عن وسائل إعلام يمنية أن 17 من جنود الجيش اليمني قتلوا على إثر تفجير عبوة ناسفة زرعت في محيط موقع تسجيل الجنود المستجدين بمعسكر اللواء الـ39 مدرع في خور مكسر بمحافظة عدن.

كما أفادت المصادر بأن التفجير الثاني الذي استهدف بوابة معسكر بدر لم يسفر عن سقوط ضحايا.

وكانت مصادر طبية قالت إن عدد القتلى في التفجير الأول وصل إلى 17 قتيل.