أطباء بلا حدود تتهم التحالف بالتهرب من قصف مستشفى تابع لها في حجة

  • 31,أكتوبر 2019
  • المصدر: غرفة الأخبار
قالت منظمة أطباء بلا حدود إن النتائج التي توصل لها التحالف، في التحقيق حول قصفه مستشفى تابع لها في شهارة بمحافظة حجة، لا تفرض مساءلة حقيقية.

وأوضح بيان للمنظمة إن النتائج التي أعلنها فريق تقييم الحوادث التابع للتحالف، والذي عزا فيه الحادث لقصف خاطئ نتيجة عطل في القذيفة، تعد تهرباً.

وأشار إلى إن أطراف النزاع في اليمن فشلوا في اتخاذ التدابير اللازمة لضمان عدم ضرب المنشآت الطبية المحمية وفقاً للقانون الإنساني الدولي، بما في ذلك في حالات الخطأ والإهمال.
وأشارت إلى إن التحقيق الذي أجرته المنظمة في الحادث، خلص إلى عدم وجود سبب مبرر أو مشروع للهجوم.

وكان القصف قد أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة ثمانية آخرين.
وطالبت المنظمة بإجراء تحقيقات مستقلة بشكل حقيقي وأن تتم هذه التحقيقات بكل شفافية وفي الوقت المناسب وأن ينتج عنها تقارير مكتوبة يتم مشاركتها لتتيح تحقيق المساءلة الحقيقية.

كما دعت المنظمة جميع أطراف النزاع إلى اتخاذ الإجراءات الضرورية بشكل عاجل.

وبحسب المنظمة فشلت النتائج التي تم إصدارها مؤخرا من قبل الفريق المشترك لتقييم الحوادث في توفير مساءلة حقيقية فيما يخص ضحايا الهجمات على المرافق الطبية في اليمن.