أحزاب مؤيدة للشرعية: التقاعس عن دعم حجور سيكون له تبعات كارثية

  • 20,Feb 2019
  • المصدر: غرفة الأخبار
طالبت الأحزاب والقوى السياسية المساندة للشرعية الحكومة وقوات الجيش بالتحرك الفوري والعاجل، لدعم ومساندة قبائل حجور في حجة.

وقالت الأحزاب في بيان لها، إن التقاعس أو الخذلان والتباطؤ عن دعم ومساندة أهالي حجور، سيكون له تبعات كارثية على مستوى العمليات العسكرية ومعركة استعادة الدولة.

وأكدت الأحزاب تأييدها لمضامين رسالة أهالي وأعيان حجور، التي تضع خارطة طريق واضحة لتحقيق النصر، وفك الحصار عن المديرية.

ودانت الأحزاب عدوان مليشيا الحوثي على أبناء حجور والحصار الجائر على السكان، معتبرة أنه استهتار واضح بكل مساعي إحلال السلام.

وطالبت المنظمات الحقوقية المحلية والدولية ومكاتب الوكالات التابعة للأمم المتحدة بإدانة هذا التصعيد العسكري الإجرامي للمليشيا.

مؤكدة ان الهجوم الحوثي يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان وانتهاك لروح اتفاق السويد وجهود إحلال السلام.

يأتي ذلك فيما اضطرت عشرات الأسر من قبائل حجور التابعة لمديرية كُشر في محافظة حجة إلى مغادرة مساكنها، جراء قصف مليشيا الحوثي والحصار المفروض على المنطقة منذ نحو شهر.

وقال سكان محليون، إن المليشيا أجبرت سكان قرى وادي الجدلة وبني شرية وبني رسام وبني شوس، والطلاحية، والشعاثمة، على النزوح عقب القصف.

وأشاروا الى أن القصف أدى الى استشهاد امرأتين وطفل ورجل مُسن، حتى الآن.