إيران تحتجز مدونان استراليان بسبب التقاطهما صوراً غير مشروعة

  • 12,Sep 2019
  • المصدر: بلقيس - وكالات- - مواقع

طالبت استراليا وعدد من المنظمات الحقوقية والمهتمة بحقوق الإنسان، طهران سرعة الإفراج عن المدونين الاستراليين المحتجزين لديها، بعد نشرهما صورا تم التقاطها عبر طائرة "درون" في أماكن تقول إيران، إنها ممنوع التصوير فيها.

 

وأكدت وزارة الشؤون الخارجية والتجارة الأسترالية، في بيان، الأربعاء، إنّ الأستراليين مارك فيركين وجولي كينغ، اُحتجزا في إيران في يوليو/تموز 2019م الماضي؛ بعد التقاطهما صوراً غير شرعية، فيما توقف النشر بحساب المدونين في انستغرام ويوتيوب منذ ذلك التاريخ.

 

وقالت أسرتا فيركين وكينغ في بيان، إنهما تأملان رؤيتهما عائدين إلى منزليهما بأمان في أسرع وقت ممكن، فيما أكدت الوزارة، أنّها تقدّم المساعدة لذوي المعتقلَين وتتابع الإفراج عنهما، وأنهما مدونان ينشران صوراً ومقاطع على حسابيهما ضمن اهتمامات شخصية.

 

وذكرت صحيفة تايمز، بأن كينغ والمرأة الأخرى محتجزتان في سجن إيفين في طهران، وأن إحداهما أُبلغت أنها اعتقلت في إطار خطة لتسهيل صفقة تبادل سجناء بين استراليا وطهران.


يذكر أن مواطنة ثالثة موقوفة في إيران، منذ حوالي عام وهي بريطانية من أصول أسترالية، فيما لم تشر طهران حتى الآن إلى أنهما معتقلين لديها.

 

وتفاقمت العلاقات بين استراليا وطهران منذ أواخر أغسطس/ آب الماضي، حيث أعلن رئيس الوزراء الأسترالي "سكوت موريسون"، أنّ بلاده ستنضمّ إلى قوة بحرية تقودها الولايات المتّحدة لتأمين الملاحة في الخليج في أجواء التوتر المتصاعد بين واشنطن وطهران قبالة مضيق هرمز.