أحكام بالإعدام لـ 17 جاسوساً بطهران يعملون لصالح واشنطن

  • 22,Jul 2019
  • المصدر: بلقيس - وكالات

أعلن النظام الإيراني اليوم الإثنين صدور أحكام بالإعداء بحق عدد من الأشخاص ضمن شبكة جواسيس كانت تعمل لصالح الاستخبارات المركزية الأميركية (سي أي أيه).


وقال مدير دائرة مكافحة التجسس بوزارة الأمن الإيرانية إن أحكاما قضائية بعضها بالإعدام صدرت بحق 17 جاسوسا كانوا يعملون لصالح واشنطن، مضيفا أنه سينشر في وقت لاحق اليوم مقطع فيديو يوضح تفاصيل القضية.


وعرضت وسائل إعلام إيرانية صوراً قالت إنها لضباط في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية كانوا على اتصال بأعضاء من الشبكة.


وبثت وسائل الإعلام فيلماً وثائقياً حول عملية "تفكيك خلية جواسيس دربتهم CIA"، وبعضهم تم تجنيدهم في الإمارات".


ولفت إلى أن ضباطاً من وكالة المخابرات الأمريكية "أجروا لقاءات مع المواطنين الإيرانيين المتهمين بالتجسس في عدد من البلدان، بينها الإمارات وتايلاند وأفغانستان والنمسا".


وكانت وزارة الاستخبارات الإيرانية قالت إنها ألقت القبض على عدد من الجواسيس، يعملون لصالح الولايات المتحدة وجهات أجنبية.


وقال وزير الاستخبارات "محمود علوي" إن عدداً من هؤلاء الجواسيس كانوا يعملون في مواقع حساسة لصالح وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي آي أيه"، وإنه تم تسليمهم إلى السلطات القضائية.


وبحسب منظمة “العفو الدولية”، فإن لإيران سجلا قاتما في الإعدامات، وتحتل صدارة العالم في تنفيذ عقوبة الإعدام، ففي سنة 2017، صودرت حياة أكثر من 507 أشخاص في المرتبة الثانية بعد الصين.