مقتل الحارس الشخصي للملك سلمان بن عبد العزيز

  • 29,سبتمبر 2019
  • المصدر: متابعات

تداول أمراء ومسؤولون سعوديون، فجر الأحد، تقارير عن وفاة عبدالعزيز الفغم، الحارس الشخصي للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز والذي أدى الوظيفة ذاتها مع الملك الراحل، عبدالله بن عبدالعزيز.

صحيفة عكاظ السعودية قالت في تقرير أن الفغم "قتل" دون تقديم تفاصيل إضافية عن الحادثة، وهو ما أثار تكهنات بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، قال البعض منهم إنه القتل جاء على يد صديق قديم خلال جلسة خاصة.

 

نقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) عن المتحدث الإعلامي بشرطة منطقة مكة المكرمة قوله إنه في مساء أمس السبت عندما كان اللواء بالحرس الملكي عبد العزيز بن بداح الفغم، في زيارة لصديقه

تركي بن عبد العزيز السبتي، بمنزله بحي الشاطئ في محافظة جدة، دخل عليهما صديق لهما يدعي ممدوح بن مشعل آل علي".

 

وتابع أنه "أثناء الحديث تطور النقاش بين اللواء الفغم وممدوح آل علي، فخرج الأخير من المنزل، وعاد وبحوزته سلاح ناري وأطلق النار على الفغم، ما أدى إلى إصابته واثنين من الموجودين في المنزل، هما شقيق صاحب المنزل، وأحد العاملين من الجنسية الفلبينية".

 

وأضاف المتحدث أنه "عند مباشرة الجهات الأمنية للموقع الذي تحصن بداخله الجاني، بادرها بإطلاق النار رافضا الاستسلام، الأمر الذي اقتضى التعامل معه بما يحيد خطره، وأسفر ذلك عن مقتل الجاني على يد قوات الأمن، ومقتل اللواء عبد العزيز الفغم بعد نقله للمستشفى جراء إصابته برصاص الجاني".

 

كما أصيب تركي بن عبد العزيز السبتي (سعودي الجنسية)، وجيفري دالفينو ساربوز ينغ (فلبيني الجنسية) الموجودين بالمنزل. وأصيب في الحادث أيضا خمسة من رجال الأمن بسبب إطلاق النار العشوائي من قبل الجاني.

 

ووفقا لصحيفة سبق فإن الفغم "التحق بكلية الملك خالد العسكرية مع بداية عام 1410هـ وتخرج منها بنهاية عام 1412 وعيّن باللواء الخاص وتم نقل خدماته إلى الحرس الملكي بعد دمجه مع اللواء الخاص"